<(إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ)>

اللهم اجعل القرآن ربيع قلوبنا ونور صدورنا

<( إِنَّ هَذَا الْقُرْآَنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا كَبِيرًا )>

إختر رقم الاية التي تريد تفسيرها

بسم الله الرحمن الرحيم

القول في تأويل قوله تعالى : ( { حم } ( 1 ) { تنزيل الكتاب من الله العزيز الحكيم } ( 2 ) { إن في السماوات والأرض لآيات للمؤمنين } ( 3 ) )

قد تقدم بياننا في معنى قوله ( { حم } ) . وأما قوله : ( { تنزيل الكتاب من الله } ) فإن معناه : هذا تنزيل القرآن من عند الله ( العزيز ) في انتقامه من أعدائه ( الحكيم ) في تدبيره أمر خلقه .

وقوله : ( { إن في السماوات والأرض لآيات للمؤمنين } ) يقول - تعالى ذكره - : إن في السماوات السبع اللاتي منهن نزول الغيث ، والأرض التي منها خروج الخلق أيها الناس ( { لآيات للمؤمنين } ) يقول : لأدلة وحججا للمصدقين بالحجج إذا تبينوها ورأوها .
الكتاب تفسير الطبري , الجزء 22-22 , الصفحة 57 - 59
counter free hit invisible